عودة عوائل داعش في العراق الى الشيشان


حطت طائرة تقل نساء وأطفالا تم إجلاؤهم من العراق، بعد مقتل ذويهم من عناصر تنظيم داعش، في مطار العاصمة الشيشانية غروزني.

وقال مسؤولون شيشانيون ومبعوث الكرملين المعني بحقوق الأطفال إن "4 نساء، و8 أطفال، تتراوح أعمارهم بين الـ6 والـ9، استقبلهم أقاربهم".

وتبعت النساء اللائي جئن من الشيشان وكازاخستان وروسيا أزواجهن الذين سافروا للعراق وسوريا للقتال في صفوف تنظيم داعش قبل عدة أعوام.

وبعد مقتل أزواجهن علقت النسوة وأطفالهن وسط معارك ضارية.

ووفقا لمسؤولين شيشانيين وأقارب فإن عودة النساء والأطفال تمت بعد مفاوضات وترتيبات قام بها الرئيس الشيشاني رمضان قديروف ومبعوثه إلى الشرق الأوسط وممثلون عن حكومة كازاخستان.

ويقول مبعوث الكرملين المعني بحقوق الأطفال إن "نحو 350 طفلا روسيا مازالوا عالقون في سوريا والعراق".