السفارة الأمريكية في بغداد : عودة أحد أهم ألعاب صدام حسين


أعلنت السفارة الأمريكية في بغداد، إعادة لعبة خاصة بالرئيس العراقي الراحل صدام حسين، كانت مسروقة إبان الحرب الأمريكية على العراق.
وأوضحت السفارة، في منشور عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أنها أعادت الشطرنج الخاص بالرئيس العراقي الراحل صدام حسين، مؤكدة التزام الولايات المتحدة بتقديم المساعدة لإعادة القطع الأثرية العراقية المسروقة، حسب “سبوتنيك”.
وقال المنشور، إنه “اجتمع يوم أمس وفد من السفارة الأمريكية في بغداد مع وكيل وزير الثقافة والسياحة لشؤون الآثار والتراث قيس رشيد لإعادة لعبة الشطرنج الأثرية التي كان يملكها صدام حسين، بعد أن تم سرقتها عام 2003 واسترجعها مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي”.