النزاهة : نائب سابق ساعد مدير التجهيزات الزراعية على الهرب من بغداد


كشفت هيئة النزاهة اليوم الثلاثاء، ان مدير عام شركة التجهيزات الزراعية هرب من مركز شرطة في بغداد بمساعدة نائب سابق، مشيرة الى انه اعتقل خلال محاولته الهروب الى احدى دول الجوار.

وقالت الهيئة في بيان ،ان "مفارز هيئة النزهة تمكنت فجر هذا اليوم من القبض على المدان (عصام جعفر عليوي) المدير العامِّ السابق للشركة العامَّة للتجهيزات الزراعيَّة المحكوم عليه بالحبس الشديد لمدَّة سنتين وفق المادَّة 331 عقوبات من قبل محكمة الجنح المُختصَّة بقضايا النزاهة والجريمة الاقتصاديَّة وغسيل الأموال والمطلوب عن قضايا أخرى لدى النزاهة".

واضافت ان "عليوي تمكَّن من الهرب يوم أمس من أحد مراكز الشرطة في العاصمة بغداد بمساعدة نائبٍ سابقٍ"، مشيرة الى انه "تمَّ القبض عليه أثناء محاولته الهروب عن طريق منفذ الشلامچة إلى إحدى الدول المجاورة".

وتابعت ان "المفارز التابعة لمديريَّة تحقيق الهيئة  تحرزت على المدان الذي تمَّ تدوين أقواله بعد التعرُّف أنَّـه الشخص المقصود فعلاً، حيث تمَّ إيداعه لدى الجهات الأمنيَّة  بغية إرساله إلى الجهة الطالبة".

وادانت محكمة الجنح المُختصَّة بقضايا النزاهة والجريمة الاقتصاديَّة وغسيل الأموال في وقت سابق عصام جعفر عليوي الذي كان يشغل منصب المدير العامِّ للشركة العامة للتجهيزات الزراعيَّة في وزارة الزراعة، بعد اطلاعها على تقرير الفريق التدقيقي المُؤلَّف في هيئة النزاهة الذي كشف عن قيام المدان بإضرار المال العامِّ من خلال المخالفات التي أحدثها في العقد المبرم بين وزارة الزراعة وإحدى الشركات المُكلَّـفة بتجهيز 200 حاصدةٍ، الأمر الذي ألحق ضرراً مقداره 30 ملياراً 71 مليوناً و606 دينار.

واعلن وزير الداخلية قاسم الاعرجي، اليوم الثلاثاء، عن اعتقال السجين الهارب من مركز شرطة المثنى في زيونة ببغداد، مبينا ان اعتقاله تم في منفذ الشلامجة الحدودي في البصرة.

يذكر ان الموظف المذكور محتجز بأمر قضائي صادر عن هيئة النزاهة لاتهامه بأختلاس اموال من وزارة الزراعة.